×
16 شعبان 1445
25 فبراير 2024
المصريين بالخارج
رئيس مجلس الإدارة: فوزي بدوي
مقالات

الحرب في غزة ..والدروس المستفادة منها .. عسكريا وجيو سياسيا وانسانيا

المصريين بالخارج

لم تضع الحرب في غزة اوزارها ، ولم يسدل عنها الستار . فالحرب مستمرة

غير أنه علي مدار ما يزيد عن خمسون يوما ، وفي غضون الحرب ...تغيرات قواعد اللعبة العسكرية والجيو سياسية والإنسانية

الشاهد الان هو أن القضية الفلسطينية لم تعد قضية عربية إسلامية فحسب، بل هي الآن قضية عالمية يتبناها كل الأحرار حول العالم.

لم يخسر الكيان الصهيوني سياسياً طوال ال ٧٥ عاما مثل خسارته حاليا … احداث غزة جعلت اغلب شعوب العالم تندد بهذا الكيان المتغطرس وتقف ضده … ولم يتعاطف العالم مع القضية الفلسطينية مثلما يتعاطف معها حاليا … احداث غزة ازالت الغشاوة عن شعوب العالم …

عود علي ذي بدء ، نتناول تغير قواعد اللعبة عسكريا وجيو سياسيا وانسانيا

فعلي الصعيد العسكري . وفي اليوم الأول لزلزال أو عاصفة الأقصي تزلزت الأرض تحت اقدام نتنياهو ورفاقه .

وتغيرت قواعد اللعبة ، وذاق الشعب الاسرائيلي مرارة الهزيمة في ٧ اكتوبر ٢٠٢٣ ، مثلما ذاقها من قبل في ٦ اكتوبر ١٩٧٣ ، علي مدار خمسون عاما .

وعلي الشعب الاسرائيلي أن يلفظ الدموي نتنياهو ويبعده عن المشهد باختياره كشعب . وعلي الشعب الاسرائيلي أن يدرك أهمية التعايش السلمي ويقبل نهائيا بفكرة الدولتين .

وهنا برز دور مصر التاريخي والاستراتيجي في السعي الحثيث وبشراكة عربية وفي ظل رعاية أمريكية ، في التحول من الهدنة الإنسانية المؤقتة الي وقف نهائي لإطلاق النار . وبما يفسح المجال للجهود الدبلوماسية والمساعي الحميدة لتنفيذ فكرة الدولتين علي أرض الواقع .

لقد اثبتت مصر علو شأنها الدبلوماسي ، واثبتت بأنها اصبحت لاعبا اساسيا في عالم الدبلوماسية. ولم يأتي ذلك من فراغ ، انما بفضل جهد جبار في سياستها الخارجية..

وعلي الصعيد الجيو سياسي ، فشل مخطط شرق أوسط جديد وفي القلب فشل مخطط تصفية القضية الفلسطينية .

وهنا برز دور الرئيس السيسي في إفشال هذا المخطط ورفض كل الضغوط التي مورست علي مصر من خلال امريكا وألمانيا وفرنسا وصندوق النقد الدولي لمؤسسة مالية دولية تأتمر بأوامر امريكا .


وعلي الصعيد الانساني نجد الشئ ونقيضه
ففي الوقت الذي روجت فيه الدعاية الاسرائيلية لسوء معاملة كتائب القسام للاسري الاسرائيليين المدنيين ، شهد العالم بأسره ومن بينهم الدول الداعمة لاسرأئيل مشاعر المودة والسعادة والارتياح التي عبر عنها الأسري الاسرائيليين أثناء تسليمهم .

الدروس المستفادة من الحرب في قطاع غزة :
- دائما من يدافع عن وطنه هو على حق وخصوصاً اذا كان هذا الوطن محتل ، ودائما من يعارضهم ذليل .

- ‏غزة كشفت عن حقيقة هذا العالم وكذب ادعاءاته عن السلام وحقوق الانسان … غزة كشفت ان هذا العالم بلا ضمير ولا انسانية …

- ان ما يجري في غزة اسقط كل أقنعة الغرب عن حقوق الإنسان والطفل والمرأة … فالغرب الذي يدعي انه يدافع عن حقوق الانسان والطفل والمرأة يدعم اليوم ابادة الانسان والطفل والمرأة في غزة …

- ‏ان ما يحدث لغزة من انتهاكات للقوانين الدولية والاعراف الانسانية ، انما هي رسالة غربية للدول العربية بأن الكيان الصهيوني يستطيع ان يفعل مايشاء بأي دولة عربية بدعم منا. وعلي هذا ان لم تتخذ الدول العربية موقفا حازما وشديدا تجاه مايجري في غزة … فإن الدور عليها بعد غزة …

- حفظت كل من مصر وقطر ماء وجه ٥٧ دولة عربية وإسلامية بجهدهما الدبلوماسي الكبير في التوصل إلي هدنة إنسانية مؤقتة لحقن الدماء.

- ‏القضية الفلسطينية هي قضية تفصل بين العزة والمهانة ... وبين الكرامة والذل ... وبين الشرف والخسة ... وبين الرفعة والدناءة ..

- هذه الغطرسة التي يمارسها الصهاينة من قتل للاطفال والنساء ومحاصرة للمستشفيات … ذلك دليل على فشله في مهمته وعجزه وهزيمته … وما سلك هذا السلوك الا من اجل ان يخلق رأي عام شعبي في غزة للضغط على حماس لثنيها عن مهاجمة الصهاينة واستسلامها … وقد فشل …

استطلاع الرأي

أسعار العملات

العملةشراءبيع
دولار أمريكى​ 29.526429.6194
يورو​ 31.782231.8942
جنيه إسترلينى​ 35.833235.9610
فرنك سويسرى​ 31.633231.7363
100 ين يابانى​ 22.603122.6760
ريال سعودى​ 7.85977.8865
دينار كويتى​ 96.532596.9318
درهم اماراتى​ 8.03858.0645
اليوان الصينى​ 4.37344.3887

أسعار الذهب

متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
عيار 24 بيع 2,069 شراء 2,114
عيار 22 بيع 1,896 شراء 1,938
عيار 21 بيع 1,810 شراء 1,850
عيار 18 بيع 1,551 شراء 1,586
الاونصة بيع 64,333 شراء 65,754
الجنيه الذهب بيع 14,480 شراء 14,800
الكيلو بيع 2,068,571 شراء 2,114,286
سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى

مواقيت الصلاة

الأحد 01:14 مـ
16 شعبان 1445 هـ 25 فبراير 2024 م
مصر
الفجر 04:59
الشروق 06:26
الظهر 12:08
العصر 15:23
المغرب 17:50
العشاء 19:08