×
22 رجب 1442
6 مارس 2021
رئيس مجلس الإدارة: فوزي بدوي رئيس التحرير: علي الحوفي
المستشار القانوني: خالد السيد رقم الترخيص: 1569711
المصريين بالخارج
المصريين بالخارج
مقالات

بين الحرية والمراقبة المجتمعية

المصريين بالخارج

مازالت ولن تزل، هي الأحداث التي تتسبب في التجاذب والتعارك الفكري بين من يخاف على الاخلاقيات العامة ومن يدفع باتجاه الحريات، بين من يرى أن للمجتمع على المجتمع سطوة تهندم مسيرته ومن يريد للمجتمع مزيدًا من الانفتاح.

ولا عجبٌ في وجود هذين التيارين وظهورهما كردة فعل تلقائية مباشرة لأي من الأحداث التي تمس الذوق العام للمجتمع،، سواءًا في أخلاقياته أو فنيّاته أو سيرته في مسيرته.

وما تفتأ تخرج علينا الأخبار بحدثٍ في احتفالية عيد ميلاد "خاص" بين سيداتٍ بأحد نوادي مصر المرموقة، وما حوته تلك الفعالية من رمزياتٍ قد لا يقبلها الذوق العام للمجتمع، إلا وتتكرر على مسمعنا مظاهرات التناضح الفكري بين الفريقين المذكورين، بما لديهم من دلائل تثبت صحة مواقفهما وتجتهد في إثبات خلل الرأي المعاكس عن نفس الحدث.

والذي أراه جليًا، هو غيابٌ أليمٌ للأسس والقواعد العامة في المجتمع، والتي تحدد بوصلة التعامل مع تلك الأحداث بين الفريقين ومن يلونهم هنا وهناك بدرجاتٍ تتفاوت.

إذ لابد لمجتمعنا أن تكون له وزارة ثقافة تطل عليه في أثناء تلك المشاجرات الفكرية كلاميةٍ كانت أو كتابيةٍ أو مرئية، لتبين لنا عبر مفكرين وأدباء وعلماء دين واجتماع وأخلاق، بماهية الصواب فيما يجري على الساحة من أحداث، وعما يقال من حوارات ونقاشات.

حيث لا ننسى إن سطوة المجتمع تصيب أحيانًا وتطيش أحيان، وحين تصيب في الحقوق العامة فهي تضع النصاب في مكانه، وتوقظ من لا يريد إلا ما يرى، لكنها حين تطيش تبطش وتتعدى وقد تقتل وتحرق معنويًا تحت هدير الإندفاع.

وعلى النقيض أيضا فإن دعاة الحرية يصيبون ويخطئون، وحين يصيبون فهم ينتشلون مَن لهم حقٌ خاص حتى لا تُسكَب حقوقهم تحت أرجل العامة ممن يندفعون، ولكنهم حين يخطئون يميلون ميلًا قد تنحرف معه سفينة المجتمع ويضيع المسار.

إن مجتمعنا يحتاج ليدٍ تمتد إليه تثقيفيًا، لتعرف الجميع بأن على المجتمع أن يصوِّب لكن بنقد الفعل لا حرق الفاعل، وباستنكار العمل لا فضح الذي عمِل، وبالتركيز على الحدث ومناقشته وليس المناقشة عمن أحدثه لسحقه ولسعه أو التشفي منه.

نحتاج أيضًا إلى من يقوِّم دعاة الحريات المفتوحة بلا حدود، بأن خصوصية الآخر تقف عند الحقوق العامة للمجتمع، فما أن يقوم الآخر بالفعل في مكانٍ عام، فإن عليه التزام الآداب العامة وعدم خدش الحياء والذوق العام فيه، وأنه قد خرج من خصوصيته إلى العام، بمجرد خروجه بأفعاله إلى هذا المكان العام.

استطلاع الرأي

أسعار العملات

العملةشراءبيع
دولار أمريكى​ 15.619215.7192
يورو​ 18.543118.6681
جنيه إسترلينى​ 20.559520.6754
فرنك سويسرى​ 17.331517.4619
100 ين يابانى​ 15.108515.2126
ريال سعودى​ 4.16444.1913
دينار كويتى​ 51.143351.5045
درهم اماراتى​ 4.25184.2799
اليوان الصينى​ 2.36122.3788

أسعار الذهب

متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
عيار 24 969 إلى 971
عيار 22 888 إلى 890
عيار 21 848 إلى 850
عيار 18 727 إلى 729
الاونصة 30,140 إلى 30,211
الجنيه الذهب 6,784 إلى 6,800
الكيلو 969,143 إلى 971,429
سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى

مواقيت الصلاة

السبت 03:31 مـ
22 رجب 1442 هـ 06 مارس 2021 م
مصر
الفجر 04:49
الشروق 06:16
الظهر 12:06
العصر 15:27
المغرب 17:57
العشاء 19:14